العثور على جثة مغربي مذبوح بفرنسا والشرطة توقف الجاني

0 9٬215

اعتقل الدرك الفرنسي الأسبوع الماضي، شخصين يشتبه تورطهما في قتل مواطن مغربي يبلغ من العمر 44 سنة، بعد طعنه بسلاح ابيض في منطقة “بون سانت اسبريت” جنوب شرق البلاد.

وكانت المصالح الأمنية قد عثرت على جثة الضحية في 18 ماي الماضي، بالمنطقة المذكورة، بعدما فارق الحياة نتيجة إصابته بجرح على مستوى الحلق.

ورجحت التحقيقات الأولية ان الجريمة نتجت على خلاف أثناء تعاطي المخدرات والكحول في بناية يقطنها أشخاص بدون مأوى، قبل ان يعمد المتهمين على اخفاء الجثية في منطقة خلاء.

وتمكنت الشرطة من اعتقال المتهم الرئيسي، وشريكه، حيت تم إحالتهما على قاضي التحقيق في محكمة الجنايات بنيم من اجل تعميق البحثق معهما حول التهم الموجهة إليهما، حيث قرر متابعة الأول بجريمة القتل والثاني بجريمة إخفاء الجثة وتغيير معالم الجريمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد